الصومال:مقتل 26 شخصاً في هجوم لـ”حركة الشباب” على فندق بكيسمايو

شنَّت حركة الشباب الصومالية الإرهابية هجوماً على فندقٍ في مدينة كيسمايو الساحلية جنوبي الصومال أسفر عن سقوط عشرات القتلى والجرحى وذلك بالتزامن مع عقد اجتماع في الفندق، من أجل الإعداد لانتخابات منطقة جوبا لاند، التي ستجري في آب أغسطس المقبل.

رئيس ولاية جوبا محمد أحمد صرَّح في مؤتمر صحافي أنَّ 26 شخصاً قُتِلوا في الهجوم، وأُصيب 56 آخرون بجروح، مبيناً أن من بين القتلى نحو عشر أشخاص من جنسيات أجنبية، فيما قال مسؤولٌ أمنيٌّ محلّيٌّ إنّ قوَّات الأمن سيطرت على الفندق وقضت على جميع المهاجمين.

شهود عيان ذكروا أنَّ الفندق دُمِّر إلى حدٍّ كبير جرّاء الانفجار، وأنَّ هناك جثث قتلى وجرحى تمَّ انتشالهم في الداخل، فيما تُطوِّق قوات الأمن المنطقة، موضحين أنَّ المُهاجمين كانوا يرتدون بزَّاتٍ للشرطة الصّوماليَّة.

مصادرُ ذكرت أنَّ من بين القتلى مرشَّحٌ رئاسيٌّ للانتخابات المحليَّة المُقبلة وصحفيَّينٍ اثنين على الأقل وموظَّف في وكالة تابعة للأمم المتحدة وهو ما أكَّده مكتب المنظمة الدولية للهجرة في الصومال على صفحته بتويتر.

وطُّردت حركة الشباب الإرهابية من مدينة كيسمايو في عام 2012، وكان ميناء المدينة مصدراً أساسيَّاً لدخلها من خلال جباية الضرائب وتصدير الفحم والرسوم على الأسلحة وغيرها من الواردات غير المشروعة.

وما زالت الحركة تُشكِّل تهديداً أمنياً خطيراً مع تنفيذ عناصرها تفجيرات في الصومال وكينيا المجاورة التي تُشارك في قوات الاتحاد الأفريقي لحفظ السلام التي تساعد في الدفاع عن الحكومة الصومالية.

ankara escort çankaya escort