الصحة العالمية: خفض عدد اختبارات كورونا أصاب العالم بالعمى

حذرت منظمة الصحة العالمية من أن التراجع الكبير في عدد الاختبارات لفايروس كورونا التي يتم إجراؤها ترك العالم في حالة عمى حيال استمرار تطور الفايروس وتحوراته الخطيرة المحتملة.

وأعلنت المنظمة التابعة للأمم المتحدة أن الإصابات ووفيات فايروس كورونا التي يبلغ عنها سجلت تراجعاً كبيراً، نتيجة توقف العديد من الحكومات عن إجراء اختبارات للكشف عن المصابين بفايروس كورونا
.
وقال مدير المنظمة، تيدروس أدهانوم غيبريسوس، للصحافيين: ” الأسبوع الماضي تم إبلاغ منظمة الصحة العالمية عن أكثر من 15 ألف حالة وفاة بقليل، وهو أدنى رقم إجمالي أسبوعي يسجل منذ آذار/مارس 2020″.

وحذر غيبريسوس من أن انخفاض الأرقام قد يكون نتيجة للتراجع الكبير في عدد الاختبارات التي تجرى للكشف عن الإصابات بالفايروس.

وتابع غيبريسوس، أنه لأمرٌ يصيبنا بالعمى أكثر حيال أنماط انتقال الفايروس وتطوره، منوهاً عندما يتعلق الأمر بفايروس قاتل، فإن الجهل ليس نعمة، منوهاً أن كورونا لن يختفي لمجرد أن الدول ستتوقف عن البحث عنه.

ومن جانبه، أوضح، ويليام رودريغيز، الذي يترأس تحالف التشخيص العالمي” فيند”، أنه في الأشهر الأربعة الماضية ووسط ارتفاع الإصابات بالمتحورة أوميكرون انخفضت معدلات الاختبارات من 70 إلى 90 في المئة بجميع أنحاء العالم.

في حين أن العديد من البلدان تلغي التدابير الوقائية وتحاول العودة إلى ما يشبه الحياة الطبيعية، الا أن منظمة الصحة العالمية تؤكد أن كورونا لم ينته بعد.

قد يعجبك ايضا
ankara escort çankaya escort