الشمال السوري.. مظاهرة احتجاجاً على تردي الأوضاع المعيشية والأمنية في الباب

خرج المئات في مظاهرة احتجاجاً على تردي الأوضاع المعيشية، والفلتان الأمني الذي تشهده المنطقة، في مدينة الباب بريف حلب شمال سوريا.
وأفادت مصادر محلية، أن المتظاهرين طالبوا بتخفيض الأسعار وتحسين الواقع المعيشي والأمني على خلفية الفوضى والفلتان الأمني، الذي تشهده عموم المناطق المحتلة من قبل تركيا والفصائل الإرهابية التابعة لها.

وبحسب المصادر فقد تعرض المتظاهرون لإطلاق نار بشكل مباشر من قبل الفصائل الإرهابية، دون ورود معلومات عن خسائر بشرية.

ويأتي هذا فيما تشهد المناطق المحتلة بشمال سوريا تدهوراً في الأوضاع المعيشية، وخاصة بعد الزلزال المدمر الذي ضرب البلاد في السادس من شباط / فبراير الماضي، حيث تتم سرقة المساعدات الإنسانية من قبل قيادات الفصائل الإرهابية.

قد يعجبك ايضا