الشمال السوري: عقوبات ومبادرات أوروبية وأمريكية لوقف العدوان التركي

بعد ان فشلت الدول الفاعلة في الاتحاد الأوروبي في استصدار بيان يندد بالعدوان التركي الغاشم على مناطق شمال شرقي سوريا، تسعى دول الاتحاد الأوروبي لفرض عقوبات أوروبية على تركيا جراء عدوانها، وأكدت وزيرة الدولة الفرنسية لشؤون الاتحاد الأوروبي أميلي دومونشالان، إن قمة دول الاتحاد ستناقش الأسبوع المقبل فرض تلك العقوبات.

الوزيرة الفرنسية أوضحت أن الموضوع سيكون على طاولة المجلس الأوروبي لاتخاذ القرارالمناسب حيال ماتتعرض له شعوب المنطقة وقوات سوريا الديمقراطية.

وفي سياق ذي صلة، تسعى الولايات المتحدة لإصدار بيان في مجلس الأمن الدولي يدعو النظام التركي للعودة إلى الطرق الدبلوماسية وإنهاء عدوانه في مناطق شمال شرقي سوريا.

وبحسب مصادر دبلوماسية مطلعة فقد وقفت روسيا عائقا في وجه تبني الموقف الموحد لمجلس الأمن، لتضطر فرنسا وألمانيا وبلجيكا وبريطانيا إلى تلاوة بيانها بشكل منفرد، على غرار ما فعلته الولايات المتحدة التي صاغت أيضا بيانا منفصلا أكدت فيه إنها لم تؤيد بأي شكل، العملية العسكرية التركية.

وكان التوغل الذي بدأته القوات التركية الأربعاء الماضي في مناطق شمال وشمال شرق سوريا، قد أسفر عن خسائر بشرية في صفوف مدنين وعسكريين، الأمر الذي دفع أغلب دول العالم لرفض العدوان وإدانته والمطالبة بإنهائه فوراً.

قد يعجبك ايضا