الشرق الأوسط: تاريخ من التحالف بين إيران والإخوان

تاريخ من التحالف بين إيران والإخوان

الكاتبة: سوسن الشاعر 

لم يحدث أن افتضح تحالف إيران و«الإخوان»، كما هو حاصل الآن؛ سنوات وعقود من الإنكار حتى اضطر الاثنان إلى أن يقف كل منهما في ظهر الآخر، ليحميه، ليظهر للعلن تاريخ من التحالف حاولوا أن يخفوه.
لم يحدث أن اتضحت صورة المحور التركي الإيراني القطري، كما هي واضحة، وبشدة، اليوم، بعد إدراج «الحرس الثوري الإيراني» منظمة إرهابية، وقرب إدراج تنظيم «الإخوان المسلمين» منظمة إرهابية من قبل الإدارة الأميركية، ورغم وجود معارضين لهذا القرار داخل المؤسسة العسكرية بسبب العلاقة القديمة والمترابطة مع هذا التنظيم، إلا أن المحور الثلاثي قطر وتركيا وإيران بدأوا يشعرون بالتهديد المشترك، لذلك بدأت أجندتهم الموحدة تتكشف، بحيث تشكل حرجاً كبيراً لمؤيديهم، وتضعهم أمام استحقاق جديد لم يعهدوه من قبل.
وزير خارجية إيران جواد ظريف، ترفض بلاده تصنيف «الإخوان المسلمين» منظمة إرهابية. وتلك صورة لم يتخيل أي «إخواني» أن يراها ويسمعها في عمره، فلطالما نفت كوادر هذا التنظيم وجود قواسم مشتركة مع إيران، وحاولوا إقناع أنفسهم أن العلاقة بين إيران و«حماس»، لمساعدتها على مواجهة إسرائيل، إنما ليس بين إيران والتنظيم أي علاقة أو جوامع مشتركة، حتى وجدوا تركيا وراعية التنظيم قطر ترفضان إدراج «الحرس الثوري الإيراني» منظمة إرهابية، فأسقط في يدهم.
ولم يفوت وزير الخارجية القطري الفرصة كي يرفض هو الآخر رفع الاستثناءات والإعفاءات لاستيراد النفط من إيران، فقال محمد بن عبد الرحمن آل ثاني، في المؤتمر الصحافي، إن قرار واشنطن عدم تمديد الإعفاء من العقوبات، المتعلقة بصادرات النفط الإيرانية، سيلحق الضرر بالدول التي تعتمد على تلك الإمدادات.
هذا ليعرف مؤيدو «الإخوان» أنهم لا يزيدون عن كونهم بيادق ومواطنين درجة ثانية في «دولة الخلافة الإخوانية»، مسخرين لخدمة الزعامات، حسب جنسياتهم، ولا يعنيهم ما تقوم به إيران، وما فعلته إيران بالسنة الخليجيين أو العراقيين أو السوريين، إذ حتى تنظيم «الإخوان» السوري تحالف مع الإيرانيين ضد بقية الفصائل، وبإمكانكم مشاهدة اللقاء التلفزيوني لمحمد فاروق طيفور نائب المراقب العام لـ«الإخوان» في سوريا، الذي أكد بنفسه مباحثات الإيرانيين معهم، لتسليمهم الحكم، لأنهم، حسب قوله، لا يثقون إلا بـ«الإخوان»!

قد يعجبك ايضا
ankara escort çankaya escort