الشرجبي: وضع الناقلة النفطية “صافر” لا يحتمل التأجيل

غداةَ الانتهاءِ من مؤتمر دولي افتراضي، حول مناشدة المجتمع الدولي تقديم تبرعات مالية لتمويل ومعالجة أزمة ناقلة النفط “صافر” المتهالكة والراسية قبالة ميناء الحديدة اليمني، حذر وزيرُ المياه والبيئة بالحكومة اليمنية توفيق الشرجبي من أن وضع الخزان النفطي لا يحتمل التأجيل.

الشرجبي، طالب المجتمعَ الدولي بالتحلي بالمرونة والجدية للتعاطي مع المشكلة وحلها بشكل جذري لضمان سلامة البحر الأحمر وموارد الطبيعة من التلوث والدمار، على حد وصفه.

غوتيريش: على جميع شركاء اليمن المساهمة تنفيذ الخطة الأممية لحل أزمة “صافر”

من جانبه دعا أمين عام الأمم المتحدة أنطونيو غوتيريش، جميع شركاء اليمن إلى المساهمة بتوفير التمويل اللازم لتنفيذ الخطة الأممية لحل أزمة “صافر”، نظراً لخطورة وضع الناقلة بيئياً وإنسانياً.

بدوره، قال المبعوث الأمريكي لليمن تيم ليندر كينغ إن التقديرات تفيد بأن تكاليف التنظيف في حال حدوث تسرب وكارثة بيئية تصل إلى عشرين مليار دولار.

وقدرت الأمم المتحدة في خطتها لمعالجة أزمة الناقلة “صافر” التي تحمل أكثر من مليون برميل من النفط الخام، حاجتها إلى مئةٍ وأربعة وأربعين مليون دولار، ثمانين مليون دولار منها بشكل عاجل لتنفيذ العملية الطارئة للقضاء على التهديد المباشر ونقل النفط من صافر إلى سفينة مؤقتة آمنة.

قد يعجبك ايضا
ankara escort çankaya escort