السودان: وزير الدفاع يعلن “اقتلاع النظام” والتحفظ على البشير في مكان آمن

أدلى وزير الدفاع السوداني ببيان على التلفزيون الرسمي يوم الخميس أعلن فيه “اقتلاع النظام” والتحفظ على رئيس البلاد عمر البشير “في مكان آمن”.

كما أعلن الوزير عوض محمد أحمد بن نوف تعطيل الدستور وإعلان حالة الطوارئ لمدة ثلاثة شهور وتشكيل مجلس عسكري لإدارة شؤون البلاد لفترة انتقالية مدتها عامان تجرى في نهايتها انتخابات.

وقال إنه تقرر إغلاق المجال الجوي لمدة 24 ساعة وإغلاق المعابر الحدودية لحين إشعار آخر، وكذلك حل المجلس الوطني ومجالس الولايات.

كما أعلن الوزير وقف إطلاق النار الشامل في جميع ربوع البلاد.

وقبل هذا البيان، كانت حشود من المحتجين في العاصمة الخرطوم تجمعت خارج مقر وزارة الدفاع في أجواء احتفالية وسط تقارير عن أن البشير أُجبر على التنحي بعد ثلاثة عقود من الحكم الاستبدادي بينما انتشرت قوات في أنحاء الخرطوم في وقت مبكر من اليوم.

وقال شاهد من رويترز إن جنودا داهموا مقر الحركة الإسلامية التي يتزعمها البشير وتشكل العنصر الرئيسي بحزب المؤتمر الوطني الحاكم.

كما ذكرت وكالة السودان للأنباء أن جهاز الأمن والمخابرات الوطني أعلن إطلاق سراح جميع المعتقلين السياسيين في كل أنحاء البلاد.

وتصاعدت الاحتجاجات المناهضة للحكومة في الأشهر القليلة الماضية مما مثل أكبر تحد واجهه البشير خلال فترة ولايته.

وكانت الشرارة التي أطلقت الاحتجاجات هي محاولة الحكومة طرح خبز غير مدعوم مما سمح للمخابز ببيع الخبز بأسعار أعلى. وسرعان ما تحولت المظاهرات إلى احتجاجات سياسية استهدفت مقار الحزب الحاكم وطالبت بسقوط البشير.

قد يعجبك ايضا
ankara escort çankaya escort