السودان..فايروس شرس يهدد الأطفال في مدينة بورتسودان

في تصريحات لــ الشرق الأوسط، قال القائم بأعمال ممثل منظمة الصحة العالمية في السودان، الدكتور محمد توفيق مشعل، إن فايروس شلل الأطفال الموجود في محيط العاصمة البديلة بورتسودان، يعد من أشرس أنواع الفيروسات المسببة للمرض، ويهدد مئات الآلاف من الأطفال غير المحصنين ضده.

مشعل أوضح أن إصابة طفل واحد بالفايروس تستدعي تطعيم خمسين ألف طفل يعيشون حوله، مشيراً إلى أن هناك تعاوناً مع وزارة الصحة السودانية لتنفيذ خطة المنظمة التي تعتبر التطعيم “أولوية”، لتنسيق حملة تطعيم خلال الفترة المقبلة.

ممثل منظمة الصحة العالمية أكد أن ولاية الخرطوم وكامل ولايات إقليم دارفور، تعد من أكثر المناطق المهددة بمواجهة هزات صحية، موضحاً أن كل المؤشرات الصحية سيئة جداً هناك، ويتوجب على الجهات الصحية تطعيم أكثر من تسعين في المئة من الأطفال بتلك المناطق، لكن الوضع الحالي يشير إلى أن أقل من ثلاثين في المئة فقط هم من تم تطعيمهم.

ويشار إلى أن السودان كان حتى عام ألفين وخمسة عشر من البلدان الخالية من شلل الأطفال، بينما أطفاله اليوم معرضون للإصابة بالفايروس؛ لتعطّل حملات التطعيم، وتدني المناعة بسبب سوء التغذية الحاد الناتج عن الحرب الدائرة في البلاد منذ أشهر.