السودان.. السلطات تقدم 3 مقترحات لـ”الجنائية الدولية” بشأن المطلوبين

في إطار مساعيها المتواصلة للاندماج بالمجتمع الدولي وبناء علاقات سلام في الداخل والخارج، أعلنت السلطات السودانية تقديم ثلاثة مقترحات للمحكمة الجنائية الدولية بشأن التعامل مع الرئيس المخلوع عمر البشير واثنين من مساعديه المتهمين بجرائم حرب وجرائم ضد الإنسانية في إقليم دارفور.

المدعي العام السوداني أوضح أن المقترحات الثلاثة التي قدمها وزير العدل نصر الدين الباري، لوفد المحكمة الجنائية الدولية الذي يزور السودان، بشأن التعامل مع البشير ومساعديه، تشمل محاكمتهم أمام محكمة خاصة أو محكمة هجينة أو تسليمهم للعدالة الدولية.

وأكد المدعي العام، على أن السلطات السودانية اتفقت مع وفد الجنائية الدولية الذي تترأسه كبيرة المدعين في المحكمة فاتو بنسودا، على ضرورة عدم إفلات أي أحد من العقاب بشأن الجرائم المرتكبة في دارفور.

فاتو بنسودا وصفت المباحثات مع المسؤولين السودانيين خلال الزيارة بالتاريخية.

وكان رئيس الوزراء السوداني عبد الله حمدوك قد أعلن الأحد، أن حكومته ملتزمة بإنجاز العدالة، بشأن الجرائم المرتكبة في إقليم دارفور، فيما أكد رئيس مجلس السيادة محمد حمدان دقلو أن السلطات السودانية مستعدة للتعاون مع المحكمة الجنائية الدولية بهذا الخصوص.

ووصل وفد الجنائية الدولية إلى السودان السبت، لمناقشة تسليم البشير ومساعديه أحمد هارون وعبد الرحيم محمد حسين، إلى المحكمة الدولية بتهم ارتكاب جرائم حرب وجرائم ضد الإنسانية خلال عمليات قمع في إقليم دارفور عام ألفين وأربعة، راح ضحيتها نحو ثلاثمئة ألف شخص.

قد يعجبك ايضا