السودان: الخارجية الأمريكية تدعم انتقال السلطة بقيادة مدنيين

في ظل الاحداث المتسارعة التي تشهدها السودان، أكدت وزارة الخارجية الامريكية دعمها لانتقال ديمقراطي وسلمي بقيادة مدنيين يمثلون كل السودانيين، في حين واصل محتجون مطالبة المجلس العسكري بتسليم السلطة فورا.

المتحدثة باسم الخارجية مورغان أورتاغوس، قالت إن السودان مازال على قائمة الولايات المتحدة للدول الراعية للإرهاب، مشددة على أن سياسات بلادها ستستند إلى تقييمهم للأحداث على الأرض وأفعال السلطات الانتقالية.

أورتاغوس أضافت بأن واشنطن متفائلة بعد الإفراج عن المعتقلين السياسين وقرار المجلس العسكري الانتقالي رفع حظر التجول.

يأتي هذا مع احتشاد عشرات الآلآف من السودانيين، أمام مقر وزارة الدفاع في الخرطوم، لمطالبة المجلس العسكري الانتقالي بتسليم السلطة للمدنيين، مرددين شعاراتهم المعتادة.

وفي تجمع هو الاكبر منذ إزاحة الرئيس عمر البشير اكتظت كل الطرق المؤيدية إلى موقع الاعتصام، تلبية لدعوات أطلقها تجمع المهنيين السودانيين الذي أوضح بأن الاحتجاجات هي وسيلة للضغط على المجلس من أجل تحقيق المطالب الشعبية.

وكانت قوى إعلان الحرية والتغيير في السودان، قدمت تصورها لآليات ترتيب الحكم ورؤيتها النهائية حول هياكل السلطة الانتقالية ومهامها لإدارة الفترة الانتقالية، في اجتماع مع المجلس العسكري الانتقالي.
من جهتها، حذرت روسيا المجتمع الدولي من مغبة التدخل في شؤون السودان الداخلية، وقالت إن مجلس الأمن الدولي لا يملك حق مناقشة التحول الذي يشهده هذا البلد، وذلك بعد عقد المجلس اجتماعاً حول الوضع على الحدود بين السودان وجنوب السودان.

قد يعجبك ايضا
ankara escort çankaya escort