السودان…إنشاء قوة مشتركة من القوى الموقعة على اتفاق جوبا للسلام

بعد خروج قوات يوناميد التابعة للأمم المتحدة والاتحاد الإفريقي، وعمليات النهب الواسعة التي طالت مخازنَ تابعةً لمنظماتٍ إنسانيّة في ولاية شمال دارفور بالسودان، تم الإعلان عن إنشاء قوةٍ جديدةٍ مشتركة من القوى الموقّعة على اتّفاق جوبا للسلام.

الأمين السياسي لحركة العدل والمساواة في السودان، والرئيس المناوب باللجنة العسكرية الخاصة باتفاق جوبا للسلام، سليمان صندل، أعلن إنشاء قوةٍ مشتركةٍ مؤلفة من ألفي عنصر، تشمل جميع القوى الموقعة على السلام، تتولّى مهامَّ خاصّة في ولاية شمال دارفور، بينها ضبطُ الأوضاع الأمنيّة.

صندل، اعتبر أنّ القوّة المشكّلة بدايةٌ حقيقيّة لتنفيذ بند الترتيبات الأمنيّة المتَّفق عليه، والذي لا يمكن التحوّل إلى أحزابٍ سياسيّة دون تنفيذه، مشيراً إلى أن قوةً مشتركةً أخرى من أربعة آلاف عنصرٍ ستُشكَّل في وقتٍ لاحق، لتنضم إلى القوات المشتركة ذاتِ المهام الخاصة.

يذكر أن الحكومة السودانية وقعت في تشرين الأوّل/ أكتوبر ألفين وعشرين، اتّفاقاً مع الحركات المسلّحة لحلِّ عقودٍ من الصراعات في مناطق دارفور وجنوب كردفان وجنوب النيل الأزرق، والتي أدّت إلى مقتل مئات الآلاف وتشريد الملايين.

وكان من شروط الاتفاق دمجُ الحركات المسلّحة في قوّات الأمن السودانية، فضلاً عن تخصيص صندوقٍ لدعم مناطق جنوب وغرب البلاد، إضافةً لمسألة تقاسم الثروة، استناداً إلى نظامٍ فيدراليٍّ يضمّ ثمانية أقاليم سودانية.

قد يعجبك ايضا
ankara escort çankaya escort