السودان:المجلس العسكري يعتزم تشكيل حكومة تصريف أعمال خلال أسبوعين

أيام تفصل المجلس العسكري الانتقالي في السودان، عن إعلان تشكيل حكومة تصريف أعمال في البلاد، سواء تم الاتفاق مع قوى المعارضة السودانية أم لا، بشأن إدارة المرحلة الانتقالية، وذلك بحسب ما أعلن عنه المجلس العسكري.

وسائل إعلام سودانية، نقلت عن المجلس العسكري، أن تشكيل الحكومة التي تحدث عنها، سيتم خلال مدة أسبوعين.

خطوة من شأنها بحسب ما يقول معارضون للمجلس العسكري، أن تفاقم الوضع المتأزم بين الأخيرة وقوى المعارضة، والتي فاقمها بالأساس، إعلان المجلس العسكري عن إحباط محاولات انقلاب، تنفي قوى إعلان الحرية والتغيير المعارضة التورط فيها، وتقول إنها مجرد محاولات لإقصاء المعارضة من قبل العسكريين والاستفراد بإدارة البلاد.

اتهامات ينفيها المجلس العسكري بالرغم من التلويح بإجراء انتخابات مبكرة، ترفضها المعارضة، حيث أعلن متحدث باسم المجلس، أن لاعضائه خيار الدعوة لتلك الانتخابات، إلا أن المجلس أرجأ هذه الخطوة، من أجل إتاحة الفرصة لجهود الوساطة وفق تعبيره.

أبو الغيط يزور الخرطوم للقاء ممثلين عن المجلس العسكري والمعارضة

وفي إطار الجهود المتواصلة لتقريب وجهات النظر، وحلحلة الأزمة بين المجلس العسكري والمعارضة، يعتزم الأمين العام لجامعة الدول العربية أحمد أبو الغيط، القيام بزيارة إلى السودان يوم الأحد، للقاء ممثلين عن طرفي الأزمة.

محمود عفيفي المتحدث الرسمي باسم الأمين العام، قال إن الزيارة هدفها متابعة تطورات الأوضاع في السودان، والتأكيد من قبل الجامعة، على محورية التزام الأطراف السودانية، بالمسار السلمي لتحقيق الانتقال السياسي الديمقراطي، وتجنب كل ما من شأنه أن يؤدي إلى تأزيم أو تأجيج الموقف وتصعيده.

العفو الدولية تطالب بإجراء تحقيق دولي في أحداث فض الاعتصام

وفي السياق طالبت منظمة العفو الدولية في بيان، بإجراء تحقيق دولي برعاية الأمم المتحدة والاتحاد الأفريقي في أحداث فض اعتصام القيادة العامة للجيش في الخرطوم، مشددة على ضرورة وضع حد للقتل العبثي للمحتجين فوراً، وأن يتحمل المسؤولون، بما في ذلك على مستوى القيادة، المسؤولية الكاملة عن حمام الدم، وفق ما جاء في بيان العفو الدولية.

سارة جلكسون، نائب المدير الإقليمي لشرق أفريقيا في المنظمة، قالت إنه من المشين معرفة أن الهجوم كان مخطط له بعناية على محتجين نائمين، وتم تحويله إلى خطأ، وذلك في إشارة منها إلى تصريحات المتحدث باسم المجلس العسكري الانتقالي في الخرطوم، مساء الخميس حول أحداث فض الاعتصام التي جرت قبل ما يقرب الأسبوعين.

هذا ومن المنتظر أن يعلن، النائب العام السوداني، السبت نتائج التحقيق في أحداث فض الاعتصام، التي أودت بحياة ما يزيد عن 100 شخص، بحسب المجلس العسكري الحاكم في السودان.