السلطات الروسية : مسيرات أوكرانية تهاجم منشآت للنفط جنوبي البلاد

حرب المسيرات تتواصل بين أوكرانيا وروسيا، مخلفة المزيد من الخسائر سواء البشرية منها أو المادية، خاصة ما يتعلق بمرافق البنية التحتية الحيوية، وتحديداً منشآت الطاقة.

هجوم أوكراني يستهدف منشآت للنفط جنوبي روسيا، ويتسبب بخسائر مادية، ليس الأول من نوعه، مع تصاعد الهجمات على مناطق داخل روسيا في الآونة الأخيرة.

السلطات الروسية قالت إنّ عدة مستودعات نفط اشتعلت فيها النيران بعد هجوم شنته أوكرانيا بطائرات مسيرة على منطقة كراسنودار جنوبي روسيا.

وأوضحت السلطات أنّ الحرائق نجمت عن حطام طائرات مسيرة أُسقطت في منطقتي بافلوفسكي ولينينغرادسكي.

مسؤولون: هجوم جوي روسي يستهدف منشأة للطاقة في سومي

الهجوم الأوكراني جاء في وقت، قال مسؤولون إن روسيا شنت هجوماً بالطائرات المسيرة، على منطقة سومي شمال شرق البلاد، مما أسفر عن إصابة منشأة للطاقة.

شركة الكهرباء الوطنية الأوكرانية يوكرينرجو، أفادت بأن منشأة الطاقة في سومي تعرضت لأضرار مما أدى إلى انقطاع الكهرباء عن المستهلكين الصناعيين في المدينة.

الجيش: قواتنا أسقطت 24 طائرة مسيرة روسية هاجمت البلاد

من جانبه ذكر الجيش الأوكراني أنّ قواته أسقطت أربعاً وعشرين طائرة مسيرة روسية من أصل سبع وعشرين هاجمت البلاد، موضحاً أن المسيرات أسقطت فوق اثنتي عشرة منطقة في البلاد.

وكثفت روسيا وأوكرانيا في الأسابيع والأشهر القليلة الفائتة من هجماتهما المتبادلة، ما تسبب بوقوع مئات القتلى والجرحى وخسائر مادية في الممتلكات، بما فيها مرافق البنية التحتية للطاقة.