السلطات الأوكرانية تعلن مقتل وإصابة 35 شخصاً بغارات جوية روسية في خاركيف

خسائر بشرية جديدة تعلنها أوكرانيا في ظل الهجمات الروسية المتواصلة على منطقة خاركيف شمال شرقي البلاد، حيث توغلت قوات روسية على عدة محاور، وتمكنت من السيطرة على عدد من القرى هناك، في تقدم هو الأبرز منذ أشهر.

السلطات الأوكرانية قالت إنّ ما لا يقل عن عشرة أشخاص قتلوا وأصيب خمسة وعشرون في غارات جوية روسية على خاركيف، أشارت السلطات إلى أنها طالت موقعاً ترفيهياً على مشارف المدينة، وقريتين في منطقة كوبيانسك.

الجيش الأوكراني أشار إلى تعرض البلاد لهجمات روسية جديدة، وقال إن قواته دمرت سبعاً وثلاثين طائرة مسيرة روسية خلال ساعات ليل السبت الأحد، في أجواء مناطق كييف وأوديسا وميكولايف وسومي وفينيتسا وجيتومير وتشيركاسي وخيرسون.

روسيا
السلطات تتحدث عن هجوم أوكراني كبير استهدف مناطق بجنوب غربي البلاد

جاء ذلك، في وقت قالت السلطات الروسية إنّ عشرات الطائرات المسيرة الأوكرانية استهدفت مناطق بجنوب غربي البلاد، تزامناً مع هجوم صاروخي طال شبه جزيرة القرم، تحدثت وزارة الدفاع الروسية عن إحباطه.

مسؤولون محليون أفادوا بتحطم ست مسيرات في موقع مصفاة سلافيانسك للنفط في كراسنودار، فيما ذكرت وسائل إعلام روسية أن المصفاة أوقفت العمل بعد الهجوم.

في غضون ذلك، كشف مصدر بالمخابرات الأوكرانية في تصريحات لوكالة رويترز، أن طائرات مسيرة تابعة لجهاز الأمن والجيش الأوكرانيين هاجمت مصفاة سلافيانسك ومطاراً عسكرياً في منطقة كراسنودار في روسيا، فيما أعلنت البحرية الأوكرانية، تدمير كاسحة ألغام تابعة للأسطول الروسي في البحر الأسود.