السفير الأمريكي لدى ليبيا يجدد دعم بلاده إجراء انتخابات حرة ونزيهة

من جديد تُعبِّر الولايات المتّحدة عن دعمها لإجراء انتخاباتٍ حرّةٍ ونزيهة في ليبيا، لضمان إنهاء الفوضى السياسيّة التي تعيشها البلاد، وفرض الاستقرار بما يخدم مصالح جميع الليبيين.

السفير الأمريكي لدى ليبيا ريتشارد نورلاند، أجرى اتصالين هاتفيين بنائبي رئيس المجلس الرئاسي الليبي عبد الله اللافي، وموسى الكوني، مبيّناً دعم بلاده لمسارٍ يفضي لانتخاباتٍ حرّةٍ ونزيهةٍ وشاملة تُجرى في أسرع وقتٍ ممكن.

السفارة الأمريكية في ليبيا أوضحت في بيانٍ من خلال تغريدةٍ على تويتر، أنّ نورلاند بحث مع اللافي الخطوات التالية في العملية الانتخابية الليبية، مضيفاً أنّ هذه الخطوات تعتمد بشكلٍ رئيسيٍّ على القادة الليبيين.

نورلاند أكّد للافي دعم واشنطن القوي لاتّباع مسارٍ يمكنُ الوصول عبره إلى انتخاباتٍ حرّةٍ وشاملة ضمن الإطار الزمني الأصلي المنصوص عليه في خارطة طريق ملتقى الحوار السياسي الليبي، وَفق بيان السفارة.

وبحسب تغريدةٍ لاحقة، أعلنَتِ السفارة أنّ نورلاند جدَّد للكوني دعم الإدارة الأمريكية لمسار الانتخابات ضمن الإطار الزمني الأصلي لخارطة طريق ملتقى الحوار السياسي الليبي، والتي أقرَّها مجلس الأمن التابع للأمم المتّحدة.

وأضافتِ السفارة أنّ السفير الأمريكي ناقش مع الكوني أيضاً ملفَّ جنوب البلاد، إذ يشكّل انعدام الأمن والفَقْر سبباً آخر لضرورة إجراء الانتخابات في أسرع وقتٍ ممكن، حتّى تتمكّن حكومةٌ وطنيةٌ موحَّدة من العمل لصالح جميع الليبيين.

وكانت الانتخابات الليبية المقرّر إجراؤها أواخر العام المنصرم، قد تأجَّلت بعد فشل المفوضية العليا للانتخابات في نشر القائمة النهائية للمرشّحين لأسبابٍ خارجةٍ عن قدرتها بحسب وصفها.

قد يعجبك ايضا
ankara escort çankaya escort