الريال يصطدم الليلة بآينتراخت في كأس السوبر الأوروبي

تتجه أنظار عشّاق الكرة العالمية للأراضي الفنلندية وبالتحديد صوب عاصمتها هلسنكي والتي ستحتضن مواجهة النسخة السابعة والأربعين من مسابقة كأس السوبر الأوروبي لكرة القدم بين ريال مدريد الإسباني وآينتراخت فرانكفورت الألماني، في مواجهة لا تقبل القسمة على اثنين، ويدخل ريال مدريد المواجهة باعتباره بطل آخر نسخة من مسابقة دوري أبطال أوروبا لكرة القدم بفوزه على ليفربول الإنكليزي بهدف دون مقابل، لذا سيسعى للفوز باللقب للمرة الخامسة في تاريخه ليعادل رقم غريمه برشلونة الذي يتقاسم مع ميلان الإيطالي كرسي الصدارة كأكثر الأندية تتويجاً بالسوبر خمس مرات،
وقد استعد الريال للمواجهة بخوض مباريات عديدة تعرف خلالها المدرب الإيطالي المخضرم انشلوتي على نقاط القوة والضعف في فريقه قبل البداية الرسمية للفريق هذا الموسم، ودعا انشلوتي لاعبيه لعدم الاستهانة بالمباراة واحترام الفريق الألماني الذي قدم في الموسم الفائت كرة عصرية مميزة وتوج بلقب الدوري الأوروبي، لذلك من المتوقع أن يدفع بجل لاعبي الفريق الموسم الفائت والذين توجوا بلقب الشامبيونزليغ للمرة الرابعة عشرة في تاريخ النادي الملكي.

على الطرف الآخر، يدخل آنيتراخت فرانكفورت المباراة بعد صدمة السقوط المدوي أمام بايرن ميونخ بستة أهداف مقابل هدف واحد في افتتاح الدوري الألماني، رغم أنه بدأ الموسم الجديد بانتصار عريض على مضيفه ماغديبورغ بأربعة أهداف دون رد في الدور الأول من مسابقة كأس ألمانيا، ويتعين على المدرب النمساوي أوليفر غلاسنر إعادة النظر بخطة لعب الفريق إذا ما أراد مجاراة النادي الملكي أو تحقيق الفوز عليه، ففريقه لم يستطع مقاومة ضغط البايرن وحتى الخروج من ملعبه إلا في شوط المباراة الثاني فظهر بلا حول ولا قوة ليتكبد الهزيمة المريرة، وحسب الأنباء الواردة من معسكر الفريق الألماني فمن المتوقع أن يدفع غلاسنر ببعض اللاعبين الذين تركوا انطباعاً مميزاً رغم الخسارة كالمهاجم الفرنسي راندال كولو مواني، صاحب هدف آينتراخت الوحيد بمرمى البايرن وكذلك إشراكُ الوافدَين ماريو غوتزه والأرجنتيني لوكاس آلاريو من بداية اللقاء من أجل تغيير صورة الفريق وتقديم مباراة كبيرة تليق بسمعة النسور الألمانية أبطال اليوروباليغ.

قد يعجبك ايضا