الرباعية الدولية: اتفاق على استئناف محادثات السلام وتأكيد حل الدولتين

اجتماعٌ رباعيٌّ جمعَ بين وزيرِ خارجية مصرَ والأردن وفرنسا وألمانيا بهدف تحريك جهود السلام في مِنْطَقة الشرق الأوسط، وتسوية الصراع الفلسطيني الإسرائيلي على أساس حل الدولتين.

وزيرُ الخارجية المصريُّ سامح شكري، ونظراؤه الأردنيُّ أيمن الصفدي، والفرنسيُّ جان إيف لودريان، والألمانيُّ هايكو ماس، أكَّدوا خلالَ اجتماع الرباعية الدولية في مصر، على أهمية تسوية الصراع الفلسطيني الإسرائيلي، عبرَ إقامةِ دولةٍ فلسطينية عاصمتُها القدسُ الشرقية، والالتزامِ بدعم الجهود الرامية لتحقيق السلام بالشرق الأوسط.

جانب من المباحثات الرباعية

 

الرباعيَّةُ الدوليَّةُ أعربتْ عن استعدادها للعمل مع الولايات المتحدة من أجل تيسير المفاوضات التي تؤدّي إلى سلامٍ عادلٍ ودائمٍ في المِنْطَقة.

الاتّصالاتُ التي أُجرِيَتْ مع وزيرَي الخارجية الفلسطيني والإسرائيلي في الآونة الأخيرة وما تضمَّنتْه من وجهة نظر كُلِّ طرفٍ، كانت على رأس جدول أعمال اجتماع وزراء خارجية الدول الأربع.

 

 

وفيما يتعلق باتفاقات السلام بين الدول العربية وإسرائيل، اعتبرتِ الدولُ الأربع أنَّها تُسهِمُ في حلِّ الصراع بين فلسطين وإسرائيل وتُحقِّقُ السلامَ الشاملَ، مطالبةً الأطرافَ بالامتناع عن أيِّ إجراءاتٍ أُحادية الجانب تقوّضُ مستقبلَ التوصلِ إلى حل للصراع بالشرق الأوسط.

كما جدَّدتِ الرباعيةُ الدولية، الدعوةَ لتطبيق قرارات مجلس الأمن الدولي بهدف الوقف الفوري والكامل لجميع الأنشطة الاستيطانية بما في ذلك بالقدس الشرقية، معتبرةً أنَّ توسيعَ الاستيطان ومصادرةَ المباني والممتلكاتِ الفلسطينيَّةَ يُعَدُّ انتهاكاً للقانون الدولي.

قد يعجبك ايضا