الرئيس الإريتري ينفي علاقة بلاده بالتوتر الحدودي بين السودان وإثيوبيا

أكّد رئيس إريتريا “أسياس أفورقي” موقف بلاده الداعم للحلِّ السلميِّ وإنهاءِ التوتّر الحدودي بين السودان وإثيوبيا، لافتًا إلى أنّ بلاده ليست طرفاً في هذا التوتّر.
وقال الرئيس أفورقي في رسالةٍ لرئيس الوزراء السوداني عبد الله حمدوك، إنّ العلاقة بين السودان ودول الجوار يجب أنْ تقومَ على مبدأ المصالح المشتركة والسيادة الوطنيّة التي تؤطّر للتنمية والاستقرار.

من جانبِهِ رحَّب رئيس الوزراء السودانيّ بالرسالة التي حملها وفد إريتري إلى الخرطوم، مؤكِّداً موقف السودان الثابت من أنّ قضية الحدود واضحةٌ ولا نزاعَ حولَ ترسيمها.

يذكر أنّ وفداً من إريتريا ضمَّ المستشار يماني قبراب ووزير الخارجية عثمان صالح، وصل إلى الخرطوم، حاملاً رسالتَين لرئيس مجلس السيادة عبد الفتاح البرهان ورئيس الوزراء عبد الله حمدوك.

قد يعجبك ايضا