الرئيسُ الجزائري يحذر من وجود أوساط قريبة من الإرهاب تستغل الحراك

وجَّهَ الرئيسُ الجزائري عبد المجيد تبون، تحذيراً للحَرَاك الشعبيِّ في البلاد، مُؤكِّداً على عدم التسامح مع ما وصفَها بـ” أعمال التحريض من أوساط قال إنَّها قريبةٌ من “الإرهاب” تستغلُّ المسيراتِ الأسبوعيَّةَ في الجزائر.
وقالتِ الرئاسةُ الجزائرية في بيانٍ، إنّ تبّون ترأّسَ اجتماعاً للمجلس الأعلى للأمن، تمّتْ خلالَه دراسةُ جميعِ الأعمال التحريضية، والانحرافاتِ الخطيرةِ من قبل أوساطٍ انفصاليَّةٍ، وحركاتٍ غيرِ شرعية، تستغلُّ المسيراتِ الأسبوعيَّةَ على حد وصفها.

وأضاف البيانُ أنّ الرئيس الجزائري، أكّد على أنّ الدولة لن تتسامحَ مع هذه الانحرافاتِ التي لا تمتُّ للديموقراطية وحقوق الإنسان بصلة، مُؤكِّداً على التطبيق الفوري والصارم للقانون للحد من تلك النشاطات.

قد يعجبك ايضا