الديمقراطي يقترب من المربع الأمني في الرقة

تقترب قوات سوريا الديمقراطية من تطبيق الحصار الكامل, على تنظيم داعش الإرهابي في منطقة المربع الأمني وسط مدينة الرقة، بعد إحرازها تقدماً في نقاطٍ جديدةٍ داخل المدينة، حيث حرَّر الديمقراطي منطقة دوار الإدخار ودوار الباسل، وبذلك تكون القوات قد حررَّت 60% من حي البريد شمال غرب المدينة، وسط اشتباكاتٍ في المنطقة القريبة من حديقة الاستقلال شمالي المدينة، قتل خلالها 6 عناصر من إرهابيي داعش.

وأكدت مصادر ميدانية أنَّ «قوات غضب الفرات تمكنت من السيطرة بشكلٍ كاملٍ على شارع سيف الدولة، وبدأت بالتقدم في النصف الأخير من حي الرقة القديم».

كما شهد حي الروضة اشتباكاتٍ وصفتْ بالعنيفة، اسفرت عن مقتل 8 عناصر من التنظيم بالإضافة للاستيلاء على كمية من الاسلحة والعتاد.

وفي حي هشام بن عبدالملك استهدف مقاتلو الديمقراطي بصاروخ حراري, عربة مفخخَّة للتنظيم قبل الوصول إلى نقاط قواته، في حين انقذت الفرق الخاصة 40 مدنياً بينهم مصابين، كما تستمر عملية التمشيط في النقاط المحررة من الحي حيث تم العثور على كمية من الاسلحة والذخائر.

من جانبه قال المرصد السوري لحقوق الإنسان بأنَّ “الغارات الجوية المكثَّفة للتحالف الدولي على مدينة الرقة وأطرافها, أدت إلى مقتل ما لا يقل عن 391 من تنظيم داعش، بينهم قياديين, إضافةً لإصابة العشرات”.

في حين وثَّق المرصد في الفترة ذاتها أنَّ “169 مقاتلاً من قوات سوريا الديمقراطية, فقدوا حياتهم في الاشتباكات التي جرت بمدينة الرقة منذ بداية المعركة الكبرى”.

وفي سياقٍ منفصل، افتتح مجلس الطبقة المدني يوم أمس بمراسم احتفالية داراً للشعب في قرية “كديران” في ريف الطبقة، شارك فيها ممثلين عن مجلس المرأة في الطبقة والعشرات من الأهالي، وذلك لحل المشاكل المتأزمة في القرية وتلبية متطلباتهم.

 

 

 

قد يعجبك ايضا
ankara escort çankaya escort