الديمقراطي يشيّع 6 من مقاتليه فقدوا حياتهم على جبهات الرقة

تقترب قوات سوريا الديمقراطية من محاصرة تنظيم “داعش” في مدينة الرقة، بعد التقدّم الكبير التي أحرزتها خلال الساعات القليلة الماضية في المحور الجنوبي من المدينة. حيث حرّرت قوات الديمقراطي الجسر الجديد، كسرة شيخ، كسرة الفرّج ومعسكر الطلائع، جنوبي المدينة. بالإضافة إلى منطقة “المقص” الاستراتيجية، وهي عقدة طرقٍ حيوية تصل بين الجهات الشرقية والغربية والجنوبية لمدينة الرقة. وسط تقدّمٍ للديمقراطي في المنطقة الواقعة بين جسري الرقة الجديد والقديم. كما أسقطت القوات طائرتي استطلاع يستخدمها التنظيم لكشف الأهداف العسكرية وإلقاء القنابل عليها.

من جهتها تحدثت تقارير إعلامية ميدانية عن قيام تنظيم “داعش” الإرهابي باحتجاز الأطفال داخل المدينة، وذلك لإجبار ذويهم على البقاء، بغرض استخدامهم كدروعٍ بشرية. في حين وصل آلاف المدنيين إلى المناطق المحرّرة عبر ممرّات أمّنها الديمقراطي خلال الساعات الماضية. بينما استمرت القوات بنزع الألغام من الطرق الرئيسية ضمن الأحياء المحرّرة، لتسهيل نقل المدنيين إلى المناطق الآمنة.

وقالت مصادر طبية في المنطقة بأن “طفلين فقدا حياتهما أثناء محاولتهما العبور إلى المناطق الآمنة”. حيث انفجر لغم أرضي في قرية شنينة الواقعة على بعد 7 كم شمال مدينة الرقة. كما أفادت المصادر ذاتها بأن طفلين آخرين أُصيبا نتيجة انفجار لغمٍ زرعه تنظيم داعش على طريق القرية. حيث تم نقل الضحايا إلى المستشفى الوطني في مدينة تل أبيض.

هذا وقامت قوات سوريا الديمقراطية اليوم الثلاثاء بتشييع جثامين 6 من مقاتليه، كانوا قد فقدوا حياتهم في جبهات الرقة. حيث نُقل رفاتهم إلى منبج وتل أبيض وديريك (المالكية) وسط مشاركةٍ كبيرة خلال مراسم التشييع.

بتول محمد

قد يعجبك ايضا
ankara escort çankaya escort