الديمقراطي يحرر 57% من مدينة الرقة

بعد مضي 70 يوم من انطلاقة “معركة الرقة الكبرى”، تمكنت قوات سوريا الديمقراطية بدعم من التحالف الدولي تحرير 57 بالمئة من مدينة الرقة، وذلك من خلال التقدم في المدينة القديمة، وتحرير حارتين. حيث حرر مقاتلوا الديمقراطي حيّي “المهدي والرافقة” شرقي مدينة الرقة, بشكل كامل من تنظيم “داعش” قتل خلال الاشتباكات 17 عنصراً من التنظيم وأصيب العشرات.

هذا ودمر الديمقراطي عربتين مفخختين ودراجة نارية، بالإضافة لمقتل 6 عناصر لداعش وسط اشتباكات عنيفة في حي “الرشيد ومنصور”. في حين شهد حي الروضة اشتباكات متقطعة، قتل خلالها 4 من التنظيم، وفي حي “الدرعية والبريد” قتل 8 آخرون.

فيما تستمر طائرات التحالف الدولي غاراتها الجوية على أحياء مدينة الرقة ومحيطها، أكد ناشطون أنه “سقط 10 شهداء في صفوف المدنيين، خلال القصف الجوي والمدفعي على أحياء المدينة”.

تتواصل الفرق الخاصة التابعة لقوات سوريا الديمقراطية بعملها لتحرير المدنيين من داخل أحياء مدنية الرقة، بالرغم من العراقيل التي تواجههم كالألغام التي زرعها التنظيم، بالإضافة لقناصيه الذين يستهدفون المدنيين أثناء محاولتهم الوصول إلى المناطق الأمنة التي حررها الديمقراطي.

وفي السياق حررت الفرق الخاصة اليوم قرابة الـ 20 شخص بينهم جرحى، أصيبوا برصاص عناصر التنظيم خلال محاولتهم الفرار من مناطق سيطرة التنظيم والوصول إلى نقاط  تمركز مقاتلي الديمقراطي، وتم نقل الجرحى إلى المراكز الطبية والمشافي لتلقي العلاج اللازم.

إنسانياً، تتفاقم الأوضاع وتزداد سوءاً وسط ظروفٍ معيشية صعبة للنازحين الفارين من مناطق سيطرة تنظيم “داعش”، حيث تتسبب موجات الحر المرتفعة بانتشار الأمراض داخل مخيم “عين عيسى” الواقع على بعد نحو 50 كيلومترا شمال مدينة الرقة، والتي تفتقر إلى الخدمات الطبية الأساسية، ويشتكي نازحوا المخيم من غياب الإسعافات وتزايد الأمراض داخل المخيم، في حين يشكوا المسؤولون عن المخيم صعوبة مواجهة الأمراض خاصة المزمنة وضيق ذات اليد، ويطالبون بزيادة أعداد الأطباء وتوفير المزيد من الدواء.

قد يعجبك ايضا
ankara escort çankaya escort