الدفاع: إصابة 6 جنود من الجيش الأرميني بهجوم أذربيجاني في آرتساخ

لم يمضِ سوى يومين فقط على تصريحاتٍ لرئيسِ النظام التركي رجب أردوغان خلالَ زيارةٍ لأذربيجان، أشارَ فيها صراحةً أنَّ معاركَ القوَّاتِ الأذربيجانيَّةِ في إقليم آرتساخ لم تنتهِ، حتَّى أعلنتْ أرمينيا، إصابةَ عناصرَ من جيشها بهجومٍ أذربيجانيٍّ على مناطقَ في الإقليم.

وزارةُ الدفاعِ الأرمينيَّةُ قالتْ في بيانٍ، إنَّ ستَّةَ عناصرَ من الجيش الأرميني أُصِيبُوا بهجومٍ شنَّتْهُ القوَّاتُ الأذربيجانيَّةُ على قريتين بقيتا تحتَ سيطرةِ قوَّاتِ إقليم آرتساخ، بعد توقيع اتِّفاقِ وقفِ إطلاقِ النَّار.

بدورِها، أفادتِ الخارجيَّةُ الأرمينيَّةُ في بيانٍ، أنَّ القوَّاتِ الأذربيجانيَّةَ نفَّذتْ عمليَّاتٍ وصفتْها بالاستفزازيَّة في قريتي ميتس شن وهينشن بمنطقة غادروت التَّابعةِ لإقليم آرتساخ.

من جانبها، أعلنتِ الدفاعُ الأذربيجانيَّةُ يومَ الأحد، أنَّ أربعةَ عناصرَ من الجيش الأذربيجاني قُتِلُوا باشتباكاتٍ وقعتْ خلالَ الأسابيع الماضية. وزعمتْ أنَّها ما زالتْ تحترمُ اتِّفاقَ وقفِ إطلاقِ النَّار المُوقَّع بالإقليم.

آرتساخ
الجيش الروسي يعلن لأول مرة انتهاك الهدنة في الإقليم

في سياقِ ذلك، وفي أوَّلِ إعلانٍ رسميٍّ مُنذُ توقيعِ اتِّفاقِ وقفِ النَّار، أعلنتْ روسيا أنّه تمَّ الإبلاغُ عن انتهاكٍ لاتِّفاقِ وقفِ إطلاقِ النَّار في الحادي عشر من كانون الأول / ديسمبر الجاري في منطقة غادروت بإقليم آرتساخ.

وأكَّدَ النَّاطقُ باسم قوَّات حفظِ السلام الروسية لوكالة أنباء ريا نوفوستي، “حصولَ تبادلٍ لإطلاق النار بأسلحة آليَّة”، لافتًا إلى أنّ موسكو طالبتِ الطرفَينِ باحترام وقف إطلاق النار.

قد يعجبك ايضا