الدستوري الحر ينظم مسيرةً شعبية للمطالبة بمحاسبة الغنوشي

نظّمَ الحزبُ الدستوريُّ الحرّ، مسيرةً شعبيةً أمامَ مقرِّ الحكومةِ التونسيّة، للمطالبةِ بفتحِ ملفِ الإرهاب وكشفِ داعميه، ومحاسبةِ رئيس مجلسِ النوابِ، وزعيم حركةِ النهضة راشد الغنوشي.

وأفادت وسائلُ إعلامٍ تونسيّة، أنّ العشراتِ من المواطنين وأنصارَ الحزب، تجمّعوا أمامَ قصرِ العدالةِ في العاصمةِ تونس، وتوجّهوا إلى مقرِّ الحكومةِ، رافعينَ شعاراتٍ تطالب بمحاسبةِ الغنوشي، محمّلينهُ المسؤوليّةَ عن تنامي العمليّات الإرهابيّة في البلاد.

وقالت رئيسةُ الحزبِ عبير موسي في كلمةٍ لها خلالَ المسيرة، إنّها ستعرضُ خلالَ الأيامِ القليلة القادمةِ حقائقَ تثبت مدى علاقة النهضة بالعمليّاتِ الإرهابيّة التي ضربت تونس مؤخّراً، مشيرةً إلى أنّ حزبها تصدّى لكلِّ محاولاتِ الغنوشي من أجلِ تحويلِ البرلمانِ إلى منصّةٍ لجماعةِ الإخوان.

قد يعجبك ايضا