الداخلية النمساوية: مصادرة عشرين مليون يورو تم استغلاله في تمويل الإرهاب

في تصريحاتٍ لوزير الداخلية النمساوي كارل نيهمر، أكد فيها أن قوات مكافحة الإرهاب قامت بمصادرة مبلغ عشرين مليون يورو من أموال جماعة الإخوان المسلمين.

نيهمر أشار إلى أن التحقيقات أثبتت أن هذه الأموال تستخدم في تمويل الإرهاب، مشيراً إلى أنه تم ضبط مئة ألف يورو كأموال سائلة لدى أحد عناصر الجماعة، مؤكداً على وجود صلة قوية بين أصحاب هذه الأموال والأعمال الإرهابية.

وزير الداخلية النمساوي أوضح أن هذه العناصر تخضع للمراقبة منذ أكثر من عام، لافتاً أن قوات مكافحة الإرهاب قامت بجمع أكثر من مليون ومئتي صورة لاجتماعات أشخاص مشبوهين بصلتهم بالإرهاب.

وقبل أيام، شنت الشرطة النمساوية مداهمات استهدفت ستين جمعية ومؤسسة وشخصاً على صلة بالإخوان، وحققت مع سبعين مشتبه به.

في وقت سابق قال المدعي العام النمساوي في مدينة غراتس، إن جماعة الإخوان المسلمين تهدف إلى إقامة دولة دينية في نمسا، موضحاً أن الإخوان ينبذون العنف في العلن، فيما يعتقد المحققون أنهم على اتصال مع جماعات إرهابية.

وفي ظل حملات المداهمة التي يقوم بها جهاز مكافحة الإرهاب أكد الادعاء العام النمساوي، أن هذه الإجراءات ليست موجهة ضد المسلمين، لكنها تهدف لحمايتهم، وعدم استغلالهم لنشر أيديولوجيات مناهضة للدستور النمساوي.

قد يعجبك ايضا