الداخلية الفرنسية تعتقل 95 شخصاً على خلفية مشاركتهم في التظاهرات

المواجهاتُ لازالت مستعرة في عدّة مدن بفرنسا بين الشّرطة ومحتجّين، للأسبوع الثّاني على التّوالي، حيثُ وصلت لصداماتٍ مباشرة بين الطّرفين، سادها العنف وحملات اعتقال عدّة.

وزارةُ الدّاخلية الفرنسية أعلنت إيقاف95 شخصاً على خلفية مشاركتهم في التّظاهرات التي خرج فيها المئات جابوا شوارع عدّة في فرنسا، السّبت، ضدّ قانون الأمن القومي الذي أقرّته الحكومة الفرنسيّة الأسبوع المنصرم، والذي يقضي بدفع غرامة كبيرة وعقوبة سجن على نشر أي صور واضحة لوجوه عناصر الأمن أو إفشاء هويتهم عبر الإنترنت.

وزيرُ الدّاخلية الفرنسي جيرالد دارمانان قالَ إنّ 67 عنصراً من الشّرطة أصيبوا بجروح 48 منهم في العاصمة باريس، مؤكداً دعمه للعناصر الذين جرى استهدافهم في الصّدامات المباشرة التي تعرضوا لها من قبل المتظاهرين.

التظاهرة التي شارك فيها الآلاف في فرنسا جوبهت باستخدام الشرطة الفرنسية للهراوات وقنابل الغاز وخراطيم المياه لتفريقهم.

من جانبه قام أعضاء حركة السّترات الصفراء والتي نظمت مظاهرات ضدّ عدم المساواة في فرنسا العامين الماضيين بالمشاركة في الاحتجاجات الحالية، ورفعوا شعارات مناهضة للشرطة.

قد يعجبك ايضا