الخزانة الأمريكية تفرض عقوبات على شركة عراقية “مرتبطة” بالحرس الثوري

فرضت الولايات المتحدة عقوبات على شركة عراقية واثنين من المتعاملين معها، قائلة إنها ساعدت فيلق القدس التابع للحرس الثوري الإيراني على تفادي العقوبات عن طريق تهريب أسلحة بقيمة مئات الملايين من الدولارات.
وقال وزير الخزانة ستيفن منوتشين في بيان إن الخزانة تتحرك لإغلاق شبكات تهريب الأسلحة الإيرانية التي تُستخدم لتسليح وكلاء إقليميين لفيلق القدس التابع للحرس الثوري الإيراني في العراق، بينما تُثري بشكل شخصي الأفراد المقربين من النظام.
وأضاف البيان أن عقوبات استهدفت شركة “ساوث ويلث ريسورسيز” التي تتخذ من بغداد مقرا لها. وقال مسؤولون أمريكيون إن عمليات الشركة عادت بالنفع أيضاً على أبو مهدي المهندس، وهو مستشار عراقي لقائد فيلق القدس قاسم سليماني سبق وفُرضت عليه عقوبات.

قد يعجبك ايضا