الخرطوم: الفشقة سودانية وليست أرضاً متنازعاً عليها مع إثيوبيا

عضو مجلس السيادة السوداني، محمد الفكي سليمان

العلاقات السودانية الإثيوبية، تشهد في الآونة الأخيرة توتراً متزايدا بسبب نزاع على مناطق تقع ضمن الحدود الدولية للسودان، وسط تحذيرات تطلقها الأخيرة من مغبة المساس بأراضيها.

عضو مجلس السيادة السوداني، محمد الفكي سليمان، اعتبر أن منطقة الفشقة ليست أرضاً متنازعاً عليها مع إثيوبيا، لأنها سودانية باعتراف العالم كله.

سليمان أوضح، أن الإثيوبيين تواجدوا في 17 موقعاً داخل السودان خلال الأعوام الماضية، مشيراً أن الجيش السوداني انتشر على الحدود الشرقية ولن يسمح بوجود أي ميليشيات أو قوات نظامية من دولة أخرى، حسب تعبيره.

عضو مجلس السيادة السوداني محمد الفكي سليمان أكد أن قرار استعادة الأراضي السودانية قرار سياسي وليس عسكري.

يأتي هذا فيما فرضت سلطات الطيران المدني السودانية، حظر تحليق الطيران فوق منطقة الفشقة الحدودية المتوترة مع إثيوبيا، غداة إعلانها أن طائرة عسكرية إثيوبية عبرت حدوده.

وخلال الأسابيع الأخيرة تدهورت العلاقات بين أديس أبابا والخرطوم، مع ورود أنباء عن اشتباكات على الحدود بينهما، على هامش عملية عسكرية إثيوبية في منطقة تيغراي المتاخمة للسودان.

لكن السودان تؤكد حقها باستعادة كامل أراضيها التي سيطر على قسم منها عناصر مسلحة تابعة للقوات الإثوبية، معربة في نفس الوقت عن استعدادها للحوار مع إثيوبيا لحل الخلافات الحدودية.

قد يعجبك ايضا