الخارجية تنفي وجود اتفاقية تسمح للنظام التركي بالتوغل شمال العراق

بعد تصريحات رئيس النظام التركي رجب أردوغان، عن وجود تعاونٍ من قبل الحكومة العراقية وحكومة إقليم كردستان، بشأن الهجوم التركي الأخير في الإقليم، جدَّدت الخارجية العراقية نفيَها وجودَ أيِّ تعاونٍ أو اتفاقيةٍ تسمح لجيش النظام التركي بالتوغُّل شماليَّ البلاد.

المتحدّث باسم الوزارة أحمد الصحّاف، أوضح أنه ليس هناك أيُّ اتفاقيةٍ أو أساسٍ قانوني يسمح لجيش النظام التركي بالتوغّل أو الاعتداء على سيادة العراق، مجدِّداً مطالبةَ النظام التركي بالانسحاب الكامل من الأراضي العراقية.

الصحّاف، قال إن أنقرة تُنفِّذ انتهاكاتٍ مستمرةً غيرَ مبنيةٍ على أيِّ أساسٍ قانوني أو اتفاقٍ بين البلدين وتتذرَّع بالمادة 51 من ميثاق الأمم المتحدة للدفاع عن النفس، مشيراً إلى أنّ تلك المادة لا يمكن تطبيقُها دون وجودِ موافقةٍ عراقيةٍ رسميّة.

المسؤول العراقي، أضاف أنّ وزارة الخارجية استدعتِ السفيرَ التركي في بغداد وسلمته مذكرةَ احتجاجٍ شديدةَ اللهجة، وصفت فيها الهجوم العسكري بأنه عدائيٌّ واستفزازي، ويعيق جهودَ مكافحة الإرهاب.

ويوم الأحد، أدانت رئاسةُ البرلمان العراقي، الهجماتِ العسكريةَ لجيش النظام التركي على إقليم كردستان، معتبرةً أنها تشكل “انتهاكاً واضحاً لأمن العراق واستقراره”، فيما أكدت الخارجية العراقية أن العراق له الحقُّ بالاستعانة بجميع مصادر القوة في الرد على تركيا على المستوى الثنائي والمتعدد.

قد يعجبك ايضا
ankara escort çankaya escort