الخارجية تعلن عدم إحراز أي تقدم في محادثاتها مع لافروف

لا تقدّمَ يُذكر في المفاوضات الروسية الأوكرانية التي جرت في تركيا.. هكذا لخّص وزيرُ الخارجية الأوكراني دميترو كوليبا نتائجَ محادثاتٍ أجراها مع نظيرِه الروسي سيرغي لافروف في مدينة أنطاليا.

وزيرا خارجية البلدَين تبادلَا الاتهاماتِ بالمسؤوليّة عن فشلِ المحادثات، وجدَّدا في مؤتمرين صحفيّين متزامنين، تأكيدَ مواقف بلديهما.

كوليبا أكَّد في تصريحاتٍ صحفية أنَّ مدينة ماريوبول الساحلية الجنوبية تشهدُ أوضاعاً أشدّ سوءاً، داعياً روسيا للسماح بإجلاء المدنيين عبر ممرٍّ إنسانيّ من المدينة التي قال إنها محاصرة.

أمَّا لافروف فقال إنَّ الرئيسَ الروسي فلاديمير بوتين لن يرفضَ الاجتماعَ بالرئيس الأوكراني فلوديمير زيلينسكي لبحثِ مسائل معينة.

وتقولُ موسكو إنّه يتعيّن تلبية جميع مطالبها لإنهاء الهجوم. وأبرزُ هذه المطالب أن تلتزمَ كييف “الحياد” وتتخلّى عن مساعي الانضمام إلى حلف شمال الأطلسي.

زيلينسكي يؤكد مقتل 3 مدنيين بقصف روسي على مستشفى بمدينة ماريوبول

في السياقِ قالَ الرئيسُ الأوكراني فولوديمير زيلينسكي إن ثلاثة أشخاص بينهم طفلٌ قُتلوا في ضربةٍ جويّة على مستشفىً خاص بالولادة والأطفال في مدينة ماريوبول الأوكرانية.

ولدى سؤاله عن الهجوم، زعمَ وزيرُ الخارجية الروسي أنه لم يكن هناك مرضى داخل المشفى وقت استهدافه، لكن الكرملين أعلن أنه يجري تحقيقاً في الحادثة.

وتؤكّدُ السلطاتُ الأوكرانيّة أن أكثرَ من سبعين طفلاً قُتلوا منذ بدء الهجمات الروسيّة، التي أدت لفرارِ أكثر من مليوني شخص ونحو 500 قتيل و800 جريح فيما وصفته الأمم المتحدة بأسرعِ أزمة إنسانيّة في أوروبا منذ الحرب العالمية الثانية.

 

قد يعجبك ايضا
ankara escort çankaya escort