الخارجية المصرية : نريد تطبيق القانون الدولي في شرق المتوسط

طالبَ وزيرُ الخارجيّةِ المصريّ، سامح شكري، بتطبيقِ القانونِ الدوليّ في شرقِ المتوسط، بعد التوترِ السائدِ هناك, نتيجةَ عمليّاتِ التنقيب الجارية التي يقوم بها النظام التركي.

واعتبر شكري، أنّ عقد اتفاقياتٍ بين دول شرق المتوسط يسهم في تهدئة التوتر في المنطقة، مشدداً على ضرورة انخراط جميع الدول في مفاوضات بنّاءة تخدم مصالح كافة الأطراف.

وأكّد شكري على أنّ توقيع اتفاقية ترسيم الحدود بين مصر واليونان غير مرتبط بأيّ ظروف سياسية محيطة، في إشارة إلى التوتر الحاصل مع النظام التركي في شرق المتوسط.

بدوره، قال، وزير الخارجية اليوناني، نيكوس دندياس، إنّ حلّ التوتر في منطقة شرق المتوسط سيكون بالحوار وليس بالقوة، مشدداً على أنّ العمليات التي تجريها تركيا تخالف القانون الدولي.

قد يعجبك ايضا