الخارجية الفرنسية: يجب إنهاء القتال بمدينة إدلب السورية فوراً

دعت فرنسا لإنهاء القتال فوراً بمدينة إدلب السورية وقالت وزارة الخارجية الفرنسية إنها تندد على وجه الخصوص بقصف مخيمات اللاجئين.

وجاء ذلك في الوقت الذي تشهد فيه محافظة إدلب معارك عنيفة بين قوات النظام والفصائل المسلحة، خاصة في مناطق الريف الجنوبي، حيث تحاول قوات النظام انتزاع السيطرة على مدينة خان شيخون الاستراتيجية.

وحذرت الأمم المتحدة ووكالات المساعدات الإنسانية ممّا وصفته بـ”كارثة إنسانية جديدة” في شمال غربي سوريا.

وخلال موجة التصعيد الأعنف المستمرة منذ أكثر من ثلاثة أشهر، سقط مئات المدنيين في المنطقة العازلة شمال غربي سوريا بين قتيل وجريح، بالإضافة إلى نزوح عشرات الآلاف من المدنيين، واستهداف عدد من المنشآت والمراكز الصحية.

قد يعجبك ايضا