الخارجية الفرنسية: الوقت لم يفت لإنقاذ لبنان ولكنه ضئيل جداً

حمّلَ وزيرُ الخارجيةِ الفرنسيُّ جان إيف لو دريان السياسيينَ اللبنانيينَ مسؤوليةَ عدمِ مساعدةِ بلادهم في تجاوزِ الخطر.

وقالَ لودريان خلالَ مؤتمرٍ صحفيٍّ في باريس، إن الوقتَ ينفدُ لمنعِ انهيارِ لبنان، مضيفاً أنه لا يرى أي مؤشرٍ على أن السياسيينَ اللبنانيينَ يبذلونَ ما في وسعهم لإنقاذِ بلادهم.

وأوضحَ لودريان أن الأمرَ متروكٌ للسلطاتِ اللبنانيةِ لتتولى مصيرها، وهي تعلمُ أن المجتمعَ الدوليَّ ينظرُ بقلقٍ، وأن الوقتَ لم يفتْ بعد، لكنه ضئيلٌ جداً، وفقَ تعبيره.

وقادت فرنسا الجهودَ الدوليةَ لإنقاذِ لبنان من أعمقِ أزمةٍ منذ الحربِ الأهليةِ عبرَ محاولةِ إقناعِ السياسيينَ المتنازعينَ بتبنّي خارطةِ طريقٍ للإصلاحِ وتشكيلِ حكومةٍ جديدةٍ للحصولِ على مساعداتٍ دولية.

قد يعجبك ايضا