الخارجية العراقية: المباحثات بين السعودية وإيران قد تمهد لعودة العلاقات

أكدت وزارة الخارجية العراقية، الثلاثاء، أن المباحثات السعودية الايرانية التي تجري في بغداد “قد تمهد لعودة العلاقات الدبلوماسية” بين البلدين.

وقال المتحدث باسم الوزارة أحمد الصحاف أن “العراق استضاف الجولة الخامسة للحوارات بين طهران والرياض، ضمن إطار انتهاج السياسة العراقية مبدأ التأسيس للحوارات الجماعية لتكريس التوافق والتوازن على مستوى المنطقة”، وأضاف أن “أجواء المفاوضات سادتها الهدوء وكانت هناك حالة من الإيجابية والتفاهم”.

وتابع أن “الحوار تضمن عدة ملفات من بينها الملف الأمني”، مشيراً إلى أن “رئيس الوزراء مصطفى الكاظمي كان حاضرا في المفاوضات”.

وذكر الصحاف أن “جولة الحوارات بدأت ولا زالت ممتدة وتأخذ طريقها إلى أحداث مقاربات جوهرية وأساسية ربما سيكون منها استئناف التمثيل الدبلوماسي بين إيران والسعودية”.

وكان وزير الخارجية العراقي فؤاد حسين قال، في وقت سابق، إن المباحثات بين الجانبين السعودي والإيراني كانت “إيجابية”.

والإثنين وصف المتحدث باسم وزارة الخارجية الإيرانية، سعيد خطيب زادة، الجولة الخامسة من المحادثات التي تجريها بلاده مع السعودية بأنها “كانت شاملة وجيدة وجدية لكنها لم تصل بعد لمرحلة الحوار السياسي الحقيقي”.

قد يعجبك ايضا
ankara escort çankaya escort