الخارجية الروسية: استمرار القتال في شمال سوريا يهدد بانبعاث داعش مجدداً

تتوالى التصريحات التي تحذر من عودة تنظيم داعش الإرهابي للظهور مجدداً بفعل العدوان التركي على شمال شرقي سوريا.

الخارجية الروسية صرحت على لسان نائب وزيرها، أوليغ سيرومولوتوف الذي قال في حديث لوكالة “نوفوستي” إن القتال في شمالي سوريا تسبب في فرار مئات إرهابيي “داعش” من السجون. محذراً من مغبة استمرار المعارك.

أوليغ اعرب عن قلقه بلاده البالغ من هذه المسألة، نظراً إلى إمكانية أن يساعد الدواعش الفارين في استعادة التنظيم الإرهابي قدرته القتالية.

المسؤول الروسي اشار إلى أن عودة التنظيم الإرهابي بات ممكناً بسبب التصعيد في شمال سوريا وبسبب الوجود الاجنبي الذي وصفوه بغير الشرعي.

واعتبر اوليغ أن تحييد هذا الخطر يتطلب قبل كل شيء “منع استئناف القتال” في المنطقة والمساعدة في استعادة سيادة سوريا ووحدة أراضيها، مضيفاً أن “هذا هو هدف المذكرة الروسية التركية المبرمة في 22 أكتوبر، والمستمر تنفيذها.

وفي ما يتعلق بالتحركات الأمريكية في سوريا، بما فيها في المناطق النفطية، وصفها المسؤول الروسي بأنها غير متناسقة وهدامة، مؤكداً أن الحوار بين موسكو وواشنطن حول سوريا ضروروي ومستمر.

قد يعجبك ايضا
ankara escort çankaya escort