الخارجية البريطانية: قلقون من الوضع في إيران والمنطقة

أعرب وزير الخارجية البريطاني، دومينيك راب، عن قلق بلاده من الوضع في إيران والمنطقة بعد اغتيال العالم النووي الإيراني محسن فخري زاده.

وقال راب إنّ بلاده تسعى لتخفيف التوتّر وتجنُّب التصعيد في المنطقة مع إيجاد حلٍّ للملفِّ النوويّ الإيرانيّ وَفقَ الاتّفاق النوويّ الأخير مع طهران.

وأكّد الوزير البريطاني أنّ حكومته تنتظر كشف الحقائق الكاملة عمّا حدث في إيران، مشدِّداً على ضرورة احترام قوانين حقوق الإنسان الرافضة لاستهداف المدنيِّين.

واغتيل العالم النووي الإيراني محسن فخري زاده، الجمعة، بتفجيرٍ وإطلاقِ نارٍ استهدفا سيارته بضواحي طهران، واتّهمَ النِّظامُ الإيرانيُّ إسرائيلَ باغتيالِهِ.

قد يعجبك ايضا