الخارجية البريطانية تعتبر تجارب بيونغ يانغ للصواريخ الباليستية بأنها مهددة للسلام

وصفت وزارةُ الخارجية البريطانية، تجاربَ إطلاقِ صواريخ باليستية أجرتها كوريا الشمالية بأنها تهديدٌ للسلام الإقليمي، وحثت بيونغ يانغ على الامتناع عن المزيد من الاستفزازات.

وأوضحت متحدثةٌ باسم الوزارة، أنه يجب الاستمرار بالعقوبات على كوريا الشمالية لمواصلتها تطوير الأسلحة الغير مشروعة، مطالبةً بيونغ يانغ بالعودة للحوار مع الولايات المتحدة.

وكانت كوريا الشمالية قد اختبرت في وقتٍ سابق، صاروخاً هو ثالث تجربة من نوعها في أسبوعين، وذلك بعد ساعات من انتقادها تحركاً أمريكياً لفرض عقوبات جديدة رداً على تجاربها السابقة ووصفت ذلك بأنه “استفزاز” ووجهت إنذاراً برد قوي.

يذكر أن الولاياتِ المتحدةَ الأمريكية قد فرضت يوم الأربعاء الماضي، أوّلَ عقوباتٍ من جانبها على برامج التسلح الكورية الشمالية في أعقاب سلسلةٍ من عمليات إطلاق الصواريخ.

قد يعجبك ايضا
ankara escort çankaya escort