الخارجية الإيرانية تعتبر رفع العقوبات الأمريكية “خطاً أحمر” بالمحادثات النووية

بعد إعلان الولايات المتحدة إعادةَ بعض الإعفاءات على برنامج إيران النووي، والحديثِ عن إحراز تقدُّمٍ في المفاوضات النووية بالعاصمة النمساوية فيينا، أعلنتِ الخارجية الإيرانية أنّ رفع العقوبات الأمريكية هو خطٌّ أحمر لطهران خلال محادثات فيينا.

المتحدِّث باسم وزارة الخارجية الإيرانية سعيد خطيب زادة، قال خلال مؤتمرٍ صحفي، إنّ مسألة رفع العقوبات الأمريكية واستفادة إيران اقتصادياً منها، هي “خطُّ طهران الأحمر” في المحادثات الرامية لإحياء الاتفاق النووي الموقّعِ عام ألفين وخمسة عشر، مشيراً إلى أنّ المحادثات ستُستَأنف في فيينا هذا الأسبوع.

مالي يقول إنه سيعود لفيينا على أمل إحياء الاتفاق النووي مع إيران

إلى ذلك قال المبعوث الأمريكي الخاص لإيران روبرت مالي، إنه سيعود قريباً إلى العاصمة النمساوية فيينا لعقد الجولة التالية من المحادثات بشأن العودة إلى الاتفاق النووي الإيراني.

مالي، أوضح أنّ الرئيس الأمريكي جو بايدن ما زال يريد منهم أن يتفاوضوا في فيينا لإحياء الاتفاق النووي، معتبراً أن هذا يؤكد رغبة الولايات المتحدة المستمرةَ بالتوصّل إلى اتفاقٍ قال إنه في حال التوصّل إليه، سيصبُّ في مصلحةِ الجميع.

وأعادتِ الولايات المتحدة يوم الجمعة الماضي، إعفاءَ إيران من بعض العقوبات على برنامجها النووي، ما يسمح بالتعاون النووي الدولي معها في مشروعاتٍ مُصممة لتجعل من الصعب استخدام المواقع النووية الإيرانية لتطوير أسلحة، على الرغم من أن مسؤولاً كبيراً بالخارجية الأمريكية، قال إن اعادة الإعفاء ليست إشارةً إلى أنّ واشنطن على وشك التوصّل إلى اتفاقٍ مع طهران.

قد يعجبك ايضا
ankara escort çankaya escort