الخارجية الأمريكية توافق على بيع محتمل لقنابل ذكية إلى السعودية

قُبيلَ مغادرتِهِ البيتَ الأبيض يحاول الرئيس الأمريكي المنتهية ولايته دونالد ترامب تنفيذَ صفقاتٍ مع دولٍ في الشرق الأوسط، حيث وافقت وزارة الخارجية الأمريكية على بيعٍ محتملٍ لثلاثة آلاف ذخيرةٍ من القنابل دقيقة التوجيه إلى السعودية.

الصفقة التي تصل قيمتها إلى مئتين وتسعين مليارَ دولارٍ لأكبرِ مُشترٍ للأسلحة الأمريكية في الشرق الأوسط، قال عنها البنتاغون، إنّها ستشمل ثلاثةَ آلافِ ذخيرة جي بي يو 39 ذات القطر الصغير إس دي بي آي وحاوياتٍ ومعداتِ دعمٍ وقطعَ غيارٍ ودعماً فنياً.

الخارجية الأمريكية تعتزم بيع أسلحة ومعدات إلى الكويت

وفي نفس السياق أبلغت وزارة الخارجية الأمريكية الكونغرس عزمها بيع الكويت مروحيات قتالية من طراز “أباتشي-64إيه” ومعدات مرتبطة بها بقيمة أربعة مليارات ودولار.

المتحدث باسم الوزارة أندرو سترايك ذكر في بيانٍ أنّ الصفقة جاءت لدعم الأمن القومي الأمريكي وللمساهمة في تعزيز أمن دولةٍ حليفة والحفاظ على الاستقرار السياسي والتقدم الاقتصادي في الشرق الأوسط بحسب قوله.

بيان الخارجية الأمريكية كشف أنّ إدارة ترامب وافقت على بيع الكويت أيضاً أنظمة غيار لنظام الجيل الثالث من صواريخ باتريوت الدفاعية الصاروخية بقيمة مئتي مليون دولار، وأن إتمام هذه الصفقة لا يتطلب تحريك قوات أمريكية إلى الأراضي الكويتية.

البيت الأبيض يعتزم بيع صواريخ “جوـ أرض” إلى مصر

كما شملت إشعارات الخارجية الأمريكية للكونغرس إبلاغها عزم البيت الأبيض بيع مصر صواريخ جوّ-أرض ذات دقة عالية بقيمة 65.5 مليون دولار.

يأتي ذلك مع قرب انتهاء فترة دونالد ترامب الرئاسية، فيما تعهّد الرئيس المنتخب جو بايدن بوقف مبيعات الأسلحة إلى عددٍ من الدول في الشرق الاوسط.

قد يعجبك ايضا