الخارجية الأمريكية تؤكد العمل على استئناف الحوار الكردي- الكردي في سوريا

مساعٍ أمريكيّةٌ متواصلة لاستئنافِ الحوار وتقريبِ وجهات النظر بين أحزاب الوحدة الوطنية الكردية والمجلس الوطني الكردي في سوريا، من أجل الوصول إلى حلٍّ نهائيٍّ للمسائل الخلافية العالقة.

نائب المبعوث الأمريكي إلى سوريا ديفيد برونشتاين، أكّد أنَّ الولايات المتحدة تعمل على استئناف المحادثات بين أحزاب الوحدة الوطنية الكردية والمجلس الوطني الكردي في سوريا، من أجل حلِّ الخلافات العالقة.

برونشتاين، شدَّد خلال اجتماعٍ افتراضيٍّ مع وفدٍ من المجلس الوطني الكردي، على التزام واشنطن الكامل برعاية الحوار الكردي الكردي، إضافةً للالتزام بالوثيقة التي وقَّعها مع قائد قوات سوريا الديمقراطية مظلوم عبدي وضرورةِ تنفيذِها والجلوسِ على طاولة المفاوضات.

المسؤول الأمريكي، قال، إنّ واشنطن تعتزم البقاءَ في مناطقِ شمال وشرق سوريا، لمنع عودة تنظيم داعش الإرهابي، وتأمينِ الاستقرارِ في المِنطقة، ودعمِ الحل السياسي السوري وَفق القرارات الأممية ذاتِ الصلة وعلى رأسِها القرارُ اثنان وعشرون أربعةٌ وخمسون.

وفي نهاية الاجتماع وعد نائب المبعوث الأمريكي إلى سوريا، بمناقشةِ كلِّ القضايا ومعالجتها مع قيادة قوات سوريا الديمقراطية، لافتاً إلى أنّ الفريق الدبلوماسي الأمريكي سيعود قريباً إلى المنطقة وسيعمل على تذليل العقبات التي تعترض طريقَ المفاوضات.

ومنذ قرابة العام تعثّرتِ المفاوضات بين الأحزاب الكردية في سوريا، والتي رعتها البعثة الدبلوماسية للولايات المتحدة والقائد العام لقسد، إثر مسائلَ خلافيةٍ بين تلكَ الأحزاب.

قد يعجبك ايضا
ankara escort çankaya escort