الحكومة اليمنية تطالب واشنطن برفع التحقيق حول سلاح إيران لمجلس الأمن

طالبت الحكومة اليمنية، يوم الخميس، الولايات المتحدة الأمريكية، برفع نتائج التحقيق حول ضبطها سفينة أسلحة إيرانية كانت في طريقها إلى الحوثيين إلى مجلس الأمن الدولي.
وقال وزير الإعلام، معمر الإرياني، إن نتائج التحقيق أكدت استمرار طهران في إذكاء فتيل الحرب في اليمن، داعياً واشنطن لمضاعفة العقوبات على النظام الإيراني لانتهاكه القانون الدولي واختراق قرارات مجلس الأمن على حد قوله.

من جانبه قال المتحدث باسم القيادة الوسطى الأمريكية، ويليام أوربان، إن فيلق القدس التابع للحرس الثوري الإيراني يقف وراء تهريب الأسلحة إلى الحوثيين، مؤكداً أن إيران بدأت ترسل صواريخ أكثر تطوراً.

يشار إلى أن وزارة الدفاع الأمريكية كشفت في وقت سابق بأن البحرية الأمريكية استولت على شحنتي أسلحة إيرانية الصنع في بحر العرب كانت في طريقهما إلى الحوثيين في اليمن.