الحكومة المغربية تؤكد على محاسبة المتلاعبين بالأسعار خلال رمضان

قال رئيس الوزراء المغربي، عزيز أخنوش، إنّ الحكومة ستتّخذ قرارات صارمة إزاء كل تجاوزٍ يخصّ بعض المواد، وذلك خلال عملية دعم الأسواق في شهر رمضان المبارك.

وشدّد أخنوش، عقب انعقاد اجتماع وزاري، على أنّ بعض المواد ستكون محلّ تتبعٍ ومراقبة خاصتين، مؤكّداً أنّ عملية مراقبة أسعار المواد الاستهلاكية وتوفّرها في السوق تتمّ بشكلٍ مستمر.

من جانبه ذكر وزير التنمية، محمد صديقي، أنّ الاجتماع، تطرّق لتموين السوق الداخلي بالمواد الأساسية التي تستهلك خصوصاً في شهر رمضان، مشيراً إلى أنّ تموين السوق سيكون كافياً من حيث المواد الأساسية.

بدورها قالت وزيرة الاقتصاد والمالية، نادية فتاح علوي، إنّه ستتمّ تعبئة جميع الشركاء مركزياً وجهوياً ومحلياً، من أجل طمأنة المواطنين على توفّر جميع المواد التي تستهلك خلال هذا الشهر الفضيل.

قد يعجبك ايضا