الحكومة اللبنانية: مسألة عودة اللاجئين السوريين ستتم بالتنسيق مع الأمم المتحدة

قال رئيس الحكومة اللبنانية سعد الحريري أمس الجمعة: “إن لبنان لن يتعامل مع أي جهة بشأن عودة اللاجئين السوريين إلى بلادهم باستثناء الأمم المتحدة ووكالاتها المتخصصة”، وذلك بعد أيام من ترحيل عدد من اللاجئين إلى سوريا، بموجب اتفاق كان طرفاه النظام وميليشيا حزب الله اللبناني.

وتطرّق الحريري خلال اجتماع عقده مع اللجنة التوجيهية العليا للنازحين إلى الجدل القائم في لبنان حول موضوع عودة اللاجئين قائلاً “إننا نشهد تزايداً في التوترات بين السوريين واللبنانيين، تؤكد تعب المجتمع المضيف وتثبت صحة ندائنا لزيادة الدعم للمجتمعات المضيفة، ونحن ندعم العودة السريعة والآمنة للنازحين السوريين، ومع ذلك فإننا لن نجبر تحت أي ظرف النازحين السوريين على العودة إلى سوريا”.

مُشيراً، أن هذا المسألة، سيتم تناولها فقط بالتنسيق الوثيق والتخطيط المشترك مع الأمم المتحدة ووكالاتها المتخصصة، في إشارة ضمنية إلى رفض التنسيق مع النظام السوري، مؤكّداً ضرورة توفر الشروط الإنسانية اللازمة لذلك.

هذا، ويختلف الساسة اللبنانيون بشأن التعامل المباشر للبنان مع النظام السوري لإعادة اللاجئين، وكان حزب الله اقترح مؤخراً على الحكومة اللبنانية التنسيق مع النظام السوري بشأن عودة اللاجئين إلى مناطق آمنة في سوريا.

 

ankara escort çankaya escort