الحكومة القبرصية تؤكد عزمها تكثيف عمليات التنقيب في المتوسط

في خطوة من شأنها أن تصعّد التوتر مع أنقرة، أكّدت الحكومة القبرصية أنها ستكثّف عمليات التنقيب عن الغاز في منطقتها الاقتصادية الخالصة، في تصريح يأتي بعيد إعلان أنقرة عزمها على إجراء عمليات تنقيب على السواحل القبرصية.

وزير الطاقة القبرصي جورج لاكوتريبيس قال إنّ الأعمال متواصلة في المنطقة الاقتصادية القبرصية الخالصة، مضيفاً أن ثماني عمليات حفر، مقررة خلال الأشهر الأربع والعشرين المقبلة، ستٌ منها للاستكشاف والاثنتان الباقيتان للتأكيد.

الإعلان القبرصي هذا يأتي عقب تأكيد أنقرة عزمها على الشروع في عمليات تنقيب عن الغاز في منطقة بحرية تؤكّد قبرص أنّها تخترق منطقتها الاقتصادية الخالصة.

عمليات التنقيب التركية عارضتها كل من قبرص واليونان والولايات المتحدة ومصر وإسرائيل، ودفعت أيضاً الاتّحاد الاوروبي إلى دعوة أنقرة لاحترام الحقوق السيادية لقبرص والامتناع عن أي عمل غير قانوني.

كبير مفاوضي الاتحاد الاوروبي في ملف بريكست ميشال بارنييه، وخلال زيارة لنيقوسيا الاثنين، عبر عن القلق البالغ للاتحاد الأوروبي من النوايا التركية، مضيفاً أنّه في حال أصرّت أنقرة على موقفها، فإنّ الاتّحاد الأوروبي سيردّ بشكل مناسب وبتضامن شامل مع قبرص.

وتسيطر الحكومة القبرصية المعترف بها دولياً على الشطر الجنوبي من الجزيرة ومساحته ثلثي مساحة البلاد، في حين أنّ الشطر الشمالي يخضع لاحتلال تركي منذ العام 1974 عندما تدخلت أنقرة عسكرياً، واحتلت جزءاً من الجزيرة المتوسطية، وشكلت فيها حكومة لا تعترف بها سوى أنقرة.

قد يعجبك ايضا
ankara escort çankaya escort