الحكومة السورية ترفع أسعار المحروقات وسط تدهور الأوضاع المعيشية

أعلنت وزارة التجارة الداخلية وحماية المستهلك في الحكومة السورية، رفع أسعار المحروقات للمرة الثانية خلال أسبوعين، وسط تدهور الأوضاع المعيشية وتدني سعر صرف الليرة أمام العملات الأجنبية.

ورفعت الوزارة في قرار جديد أسعار مادة البنزين “أوكتان 95” إلى 14700 ليرة سورية بدلاً من 13500 ليرة، وسعر المازوت الحر إلى 12800 ليرة، إضافة إلى رفع أسعار الفيول والغاز السائل “الدوغما”.

ويأتي رفع الحكومة السورية أسعار المحروقات مجدداً، بالتزامن مع إعلان الإدارة الذاتية لشمال وشرق سوريا، زيادة رواتب الموظفين والعاملين لديها بنسبة مئة في المئة.

وفي الخامس عشر من آب/أغسطس الجاري، رفعت الحكومة السورية أسعار المازوت والبنزين والفيول، بعد ساعات من مرسوم رئاسي يقضي بزيادة الرواتب وأجور العاملين بنسبة 100 في المئة، ما أدى لاندلاع احتجاجات شعبية وإضرابات بعدة مناطق.

قد يعجبك ايضا