الحكومة الجزائرية تدعو مجلس الأمن للتعامل بمسؤولية مع قضية الصحراء الغربية

دعا مبعوثُ الجزائرِ المكلّفُ بشؤون الصحراء الغربية ودول المغرب العربي، عمار بلاني، مجلسَ الأمنِ الدوليّ للتعامل بمسؤوليةٍ مع قضية الصحراء الغربية، لا سيما وأن مخاطر التصعيد جادّة، وقد تشهد المنطقة حرباً، حسب وصفه.
وأكّد بلاني أنّ مخاطر التصعيد أصبحت جدية بعد الانتهاك المفاجئ لوقف إطلاق النار من قبل القوات المغربية، والضم غير القانوني للمنطقة العازلة بالكركرات.

ونقلت وكالة الأنباء الجزائرية، تساؤل بلاني عن جدوى إعادة إطلاق عمليّة سياسيّة غير مجسّدة، لا تتماشى مع الحقائق الجديدة الموجودة على أرض الواقع.

ووصف المبعوث صيغة القرار الجديد بغير المتوازنة، مجدّداً رفض بلاده صيغة “المائدة المستديرة”، مشيراً إلى أنّ الحكومة الجزائرية كلّفت ممثلها الدائم في نيويورك، بإبلاغ هذا الموقف إلى رئيس مجلس الأمن.

قد يعجبك ايضا