الحكومة التونسية تخطط لمراجعة دعم المواد الأساسية

كشف عدد من الوزراء في الحكومة التونسية، أن الحكومة تخطط لمراجعة دعم المواد الأساسية التي تثقل كاهل الموازنة العامة لبلد يمر بأزمة سياسية ومالية.

وقالت وزيرة المالية سهام البوغديري للصحافيين إنه وفي إطار الوضع الاقتصادي الراهن الصعب تشهد تكلفة المواد المدعومة من الدولة ارتفاعا “باهظا” ناهز 4,2 مليارات دينار (حوالي 1,3 مليار يورو) في العام 2022، مقابل 3,2 مليارات دينار في العام 2021 (حوالي مليار يورو).

وبحسب الوزيرة، فإن هناك ضرورة للمراجعة التدريجية في دعم المواد الأساسية ولكن دون وجود رغبة في رفعها.

بدورها أكدت وزيرة الصناعة والموانئ نائلة نويرة أن “التعديل الآلي” في أسعار المحروقات والكهرباء والغاز سيتواصل، في حين أوضح وزير الاقتصاد، سمير سعيد أن برنامج الحكومة للإصلاحات الاقتصادية يهدف بالأساس إلى “خلق ظروف للنمو الاقتصادي”.

وتواجه تونس أزمة اقتصادية حادة بارتفاع التضخم إلى أكثر من 6% وبطالة تفوق 18% مع دين يفوق 100% من الناتج الداخلي الخام.

قد يعجبك ايضا