الحكومة التشيكية توافق على منح اللاجئين الأوكرانيين حرية العمل دون تصريح

وسط تحذيراتٍ من حدوث أزمةٍ إنسانية مع مُضي روسيا في هجومها على أوكرانيا، واستعدادِ الاتحاد الأوروبي لاستقبال ملايين اللاجئين وتقديمِ الدعم اللازم لهم، تواصل الدول الأوروبية دعمَ الأوكرانيين الذين فرّوا من البلاد بعد الهجوم الروسي.

وفي خطوةٍ قد تكون الأولى في أوروبا، وافقت الحكومة التشيكية على منح اللاجئين الأوكرانيين حرية الوصول إلى سوق العمل دون أيِّ تصريحٍ للعمل.

وزيرة العمل والشؤون الاجتماعية ماريان جوريكا، أوضحت أنّ اللاجئين سيعاملون معاملةَ أيِّ مواطنٍ آخر، إذا كانوا يريدون الحصول على وظيفة، وسيحتاجون إلى الحصول على تأشيرة للإقامة في التشيك فقط للعمل، مشيرةً إلى أنّ هناك نحو ثلاثمئة وخمسين ألفَ وظيفةٍ متاحةٍ حالياً في جمهورية التشيك.

وتشير التقديرات إلى أنّ نحو مئةٍ وخمسين ألفَ شخصٍ قد وصلوا إلى الدولة التي لا تقع على حدود أوكرانيا.

كما وافقتِ الحكومة على خطّةٍ لمنح جميع اللاجئين مساهمةً مالية قدرُها مئتان وخمسة عشر دولاراً عند الوصول، وسيكونون قادرين على استلامها شهرياً.

وعلى صعيد متّصل أكّدت قبرص أنّ الدفعة الأولى من المساعدات الإنسانية التي يبلغ وزنها مئة وخمسة وستين طناً المخصصة للأوكرانيين، قد تمّ شحنها إلى بولندا عبر مدينة سالونيك اليونانية.

وزارة الخارجية القبرصية، كشفت في بيانٍ لها أنّ الشحنة ستصل إلى مركزٍ لوجستيٍّ تابعٍ للاتحاد الأوروبي، تمّ إنشاؤه بالتعاون مع السلطات البولندية، منوّهة ًإلى أنّ المساعدة هي دليلٌ ملموس على تضامن قبرص مع الشعب الأوكراني.

وتشمل المساعدات التي تمّ جمعها بشكلٍ أساسي من تبرعات المدنيين، ثمانيةً وثمانينَ طناً من المواد الغذائية ومستلزمات الخيام ومواد أساسية وأربعةَ عشرَ طناً من المستلزمات الطبية.

ankara escort çankaya escort