الحكومة الأوكرانية تعلن التوصل لاتفاق بفتح 10 ممرات إنسانية

رغمَ تبادل الاتهامات في كلِّ مرّةٍ بالمسؤوليةِ عن فشل محاولات إجلاء المدنيين المحاصرين في أوكرانيا، ما تزالُ قضيّةُ الممرات الإنسانية أولويّةً من ضمن أولويات المفاوضين الأوكرانيين بعد نحو شهرٍ ونصف من بدءِ الحرب.

ومرَّةً أخرى أعلنت أوكرانيا التوصّلَ لاتفاقٍ على فتح عشرةِ ممراتٍ إنسانيّةٍ لإجلاء السكان من عدة مناطق، بما فيها ماريوبول، حيث يُحاصَر عشراتُ الآلاف من المدنيين.

كييف تدعو سكان لوغانسك للفرار بعد تصاعد الهجمات

وفي منطقةِ لوغانسك شرقيَّ أوكرانيا، طلبت السلطاتُ من المدنيين الفرارَ من الهجمات الروسية، وذلك بعد تصاعدِ عمليات القصف التي قالت إنّها أسفرَت الجمعة عن مقتلِ أكثرَ من خمسين مدنياً في محطّة قطارات بمدينة كراماتورسك.

هذه التطوّرات تأتي في وقتٍ اتهمت بريطانيا القواتِ الروسية، بمواصلة استهدافِ الأوكرانيّين غير المقاتلين، في إشارةٍ للمدنيين، وهو ما تنفيه موسكو بشكلٍ دائم.

المخابراتُ العسكرية البريطانية قالت في تقريرٍ، إنَّ العملياتِ الروسيّةَ تستمر في التركيز على منطقة دونباس وماريوبول وميكولايف مدعومة بالإطلاق المستمرِّ لصواريخ كروز على أوكرانيا من قبل القوات البحريّة، في مسعى لإقامة ممرٍّ بريٍّ بين شبه جزيرة القرم ومنطقة دونباس.

وزارة الدفاع تعلن تدمير منشأتين عسكريتين وسط أوكرانيا

من جهتِها أعلنت وزارةُ الدفاعِ الروسية، تدميرَ منشأتين عسكريّتين بمنطقتي “بولتافا” و”نوفو موسكوفسك” وسط أوكرانيا، وذلك في وقتٍ اتهمت المخابراتُ البريطانية روسيا بمواصلةِ استهدافِ المدنيين خلال هجماتها العسكريّة.

مستودعُ ذخيرةٍ وطائرتان حربيّتان إحداهما مروحية، قالت القوات الروسية إنها نجَحت في تدميرِها بقاعدة ميرهورود الجويّة في منطقةِ بولتافا وسط شرق أوكرانيا، بالإضافةِ لتدميرِ مستودعِ ذخيرةٍ بمنطقة دنيبرو، إحدى أكبر مدن أوكرانيا.

وزارةُ الدفاعِ الروسية، قالت أيضاً إنّ قواتها أصابت خلالَ الساعات القليلة الماضية، خمسةً وثمانين عسكريّاً في أوكرانيا، فيما دمّرت آلافَ الطائراتِ الحربية والدبابات والعربات المدرعة، منذ بدءِ الهجوم في شباط / فبراير الماضي.

قد يعجبك ايضا
ankara escort çankaya escort