الحكومة الأميركية تُخطر موظفيها الفيدراليين باحتمال إغلاق وشيك

أخطرت الولايات المتحدة، ملايين الموظفين الحكوميين باحتمال توقف تسليم الرواتب وإمكانية “إغلاق الحكومة”، بسبب الانقسام الذي يشهده الكونغرس بشأن مستويات الإنفاق في السنة المالية 2024.

وستبدأ الوكالات الاتحادية في الإغلاق بدءاً من أول تشرين الأول أكتوبر المقبل إذا لم يقر الكونغرس تمويلاً مؤقتاً للحكومة الفدرالية، أو مشروع قانون للإنفاق لمدة عام كامل.

ويُشير الانقسام بين مجلسي الكونغرس (النواب والشيوخ)، إلى أنه من المرجح أن تشهد الولايات المتحدة إغلاقاً للمرة الرابعة خلال 10 سنوات، الأحد المقبل، بحسب وكالة “رويترز”.

من ناحيتها، ذكرت صحيفة “واشنطن بوست” الأمريكية، بأن ملايين الموظفين الحكوميين وأفراد الخدمة العسكرية، تلقوا رسائل تشير إلى احتمال توقف رواتبهم، ما لم يتمكن المشرعون في مبنى الكابيتول من التوصل إلى اتفاق خلال الساعات الأخيرة قبل الإغلاق، لكنها أشارت إلى أن ذلك أمر “غير مرجح”.

قد يعجبك ايضا